عزل المفوض العام لمركز حقوق الانسان في الاردن 

تأسس المركز الوطني لحقوق الإنسان  عام 2002  وكانت اهداف المركز كالتالي :حماية وتعزيز مبادئ حقوق الانسان والحريات العامة في المملكة، والعمل على نشر وتعزيز مبادئ حقوق الإنسان في المملكة بإستلهام رسالة الإسلام السمحة وما تضمنه التراث العربي والإسلامي من قيم، وما نص عليه الدستور من حقوق، وما اكدته العهود والمواثيق الدولية من مبادئ والإسهام في ترسيخ مبادئ حقوق الإنسان في المملكة على صعيدي الفكر والممارسة، وعدم التمييز بين المواطنين بسبب العرق او اللغة او الدين او الجنس، وتعزيز النهج الديمقراطي في المملكة لتكوين نموذج متكامل ومتوازن يقوم على إشاعة الحريات وضمان التعددية السياسية واحترام سيادة القانون، وضمان الحق في التعددية السياسية العربية والدولية الخاصة بحقوق الإنسان، ومتابعة التطورات التي تطرأ على التشريعات الوطنية ذات العلاقة بحقوق الإنسان والعمل على تطويرها بما ينسجم مع الإتفاقيات والمعايير الدولية التي التزم به الأردن.



والمركز الوطني لحقوق الإنسان في الأردن، هو "مؤسسة وطنية ذات نفع عام، يتمتع باستقلال مالي وإداري وبشخصية اعتبارية، ويمارس مهامه وجميع الأنشطة والفعاليات المتعلقة بحقوق الإنسان، بما في ذلك الرصد واستقبال الشكاوى، بموجب القانون الساري في البلاد، وهو يتمتع باستقلال كامل". ونال المركز التصنيف (أ) من هيئة الاعتماد الدولية التابعة للتحالف الدولي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان.

هذا وللعلم بان القطامين اقتصادي اردني ولد في محافظة الطفيلة 1968 تناول العديد من القضايا المحلية والاقتصادية والعالمية.

Post a Comment

أحدث أقدم